معابد انكور وات في كمبوديا

تعتبر منطقة “سيام ريب” في كمبوديا بمثابة بوابة معابد أنكور بما فيها معبد “أنكور وات” المهيب. ومن المحتمل ألا يرى الزائر مكانا بمثل هذه الروعة في المنطقة
لان معابد أنكور التي تمثل درة التاج لحضارة الخمير، التي سادت كمبوديا خلال الفترة بين القرنين التاسع والرابع عشر، تغطي مساحة شاسعة وتضم حوالي مئة معبد تا
Thai__0243
في أنكور يستطيع الزائر خلال تلك الفترة الوجيزة أن يركز على معبد أنكور وات ومعبد آخر، ربما يكون معبد بروم” الكائن وسط غابة تحتضن جذور أشجارها العملاقة جدران المعبد الذي يرجع تاريخه لاكثر من ألف عام.
يمكن ركوب الفيلة للتنقل بين معبدي “أنكور توم” و”بايون

Thai__0343
رؤية جانب مظلم للتاريخ الكمبودي بزيارة متحف تول سلينج الذي كان مدرسة عليا تحولت إلى أكبر مركز للاحتجاز والتعذيب خلال الحكم الدموي للخمير الحمر وزعيمهم بول بوت.
أنكور توم

أنكور توم

بنيت على تل اصطناعي يرمز إلى قمم حيث مثل الآلهة والملوك ، ومعبد الجبل من انجكور وات هو تحفة فنية من الهندسة المعمارية للخمير في القرن الثاني عشر

. انجكور وات يجمع اثنين من البنية الاساسية للمعابد الخمير بجوار جبل المعبد ، ومعبد في وقت لاحق وهي مصممة لتمثيل جبل ميرو ،. داخل الخندق والجدار الخارجي 3.6 كم هي ثلاث صالات مستطيلة ، كل بنيت الواحدة فوق الاخرى في مركز أبراج موقف المعبد على مراحل. خلافا لمعظم المعابد من أنكور ، انجكور وات موجهة إلى الغرب ، وربما لأنها موجهة نحو فيشنو. ولكن هذا هو آخر بناء من معبد “الجبل” موقع أنكور موطن الآلهة
اا

اا

bw-pillars_external_01
bw-Thai__0106
female_figures_00
jungle_thom
Thai__0132
Thai__0200
Thai__0239
Thai__0240
Advertisements