ابواب مدينة القدس القديمة

 1باب الخليل

تُعرف هذه البوابة أيضًا باسم “باب محراب داود” أو “باب داود”، وهي إحدى بوابات بلدة القدس القديمة. تتخذ هذه البوابة شكل زاوية قائمةعلى سور البلدة القديمة، ويُعتقد أن بناءها على هذا الشكل جاء لأغراض دفاعية، أو لجعلها قريبة بما فيه الكفاية من شارع يافا، الذي كان الحجاج يصلون عبره إلى المدينة المقدسة

صورة لباب الخليل 1900

صورة لباب الخليل-Jerusalem_Jaffator_um_1900

صورة لباب الخليل- 1900

OLYMPUS DIGITAL CAMERA

صورة لباب الخليل

باب الخليل في عام 1920

باب الخليل في عام 1920

داخل باب الخليل

داخل باب الخليل

2 –  باب النبي داود 

باب النبي داود من بوابات القدس القديمة وكان طوال الفترة بين 1948 و1967 مغلقا كونه يطل مباشرة على القدس الغربية.

باب النبي داود

باب النبي داود

صورة لباب النبي داود بين (1898 و 1914)

صورة لباب النبي داود بين (1898 و 1914)

3 –  الباب الجديد  

الباب الجديد في القدس اكتسب اسمه لأنه جديد نسبيا ويعرف أيضا بباب عبد الحميد، حيث أنشئ عام 1898في زمن السلطان عبد الحميد الثاني بمناسبة زيارة الإمبراطور الألماني فيلهلم الثاني إلى القدس. والسبب كان أن مضيفه أراد تكريمه حتى يصل بموكبه إلى كنيسة القيامة، ولم تكن أي من البوابات تمكنه من الوصول مباشرة إليها

تقع البوابة في الناحية الشمالية الغربية من السور وتواجه الشمال وتقع مباشرة في أراضي القدس الغربية. وقد اغلقت خلال حرب 1948وبقيت كذلك حتى عام 1967بعد سقوط القدس الشرقية تحت الاحتلال الإسرائيلي

مدخل بوابة الجديد.-Christian_Quarter_New_Gate_IMG_9664

مدخل بوابة الجديد

-Jerusalem_New_Gateالباب الجديد 1900-

الباب الجديد 1900

 4باب العمود أو باب دمشق

أهم بوابات بلدة القدس القديمةوأجملها على الإطلاق. شُيدت البوابة القائمة حاليًا في سنة 1542على يد السلطان العثماني سليمان الأول “القانوني، أما البوابة الأساسية فقد شُيدت خلال العهد الذي كان فيه معبد حيرود لا يزال قائمًا، ثم هُدمت وشيّد الرومانبوابة أخرى في عهد الإمبراطور هادريانخلال القرن الثاني، وكان هناك عمود ينتصب أمام واجهة الباب تخليدًا لذكرى الانتصارات العسكرية للجيش الروماني، ومن هنا جاء اسم هذه البوابة باللغة العربية. يُطلق الإسرائيليون تسمية “بوابة نابلس” على هذه البوابة في معظم وسائلهم الإعلامية

باب العمود

باب العمود

باب العمود

باب العمود

 RA

باب العمود

باب العمود في عام 1900

باب العمود في عام 1900

  5باب الساهرة

إحدى بوابات بلدة القدس القديمة،وهي تُجاور حارة المسلمين وتبعد مسافة قصيرة عن باب العمود. تعتبر هذه البوابة إحدى أحدث بوابات البلدة القديمة، فقد كانت بوابة صغيرة نادرًا ما تُستخدم تقع مكانها حين شيّد السلطان سليمان القانوني السور الحالي، وفي سنة 1875شُيدت البوابة الحالية لفتح المجال أمام السكّان المتزايدين في العدد للدخول والخروج من المدينة براحة أكبر. أطلق الصليبيون على البوابة تسمية “بوابة حيرود” وشيدوا في موقعها كنيسة اعتقادًا منهم أن قصر حيرود الثاني كان يقع في هذا المكان في زمن صلب يسوع.

 باب

باب الساهرة

صورة لباب الساهرة-Bab_el-Zahera

صورة لباب الساهرة

  6- باب الأسباط

إحدى بوابات بلدة القدس القديمة. تقع في السور الشرقي للبلدة القديمة، وهي تُمثل بداية طريق الآلام التي سار عليها يسوع حتى صُلب وفق المعتقد المسيحي. من أبرز سمات البوّابة وجود 4 نقوش لنمورغالبًا ما يُخطئ الناس ويعتقدون أنها أسود، وقد نُقشت بأمر من السلطان سليمان القانوني كنصب يُخلّد ذكرى انتصار العثمانيين على المماليك في بلاد الشام. وهناك أسطورة محلية مفادها أن السلطان سليم الأول، سلف سليمان، كان قد هدد بتسوية المدينة بالأرض عندما وصلها، فهاجمته أسود دفاعًا عنها ولم تتركه إلا عندما تعهد بأن يحميها ويبني سورًا حولها

باب الاسباط

اسباط-Jerusalem_Stephanstor_um_1900

باب الاسباط 1900

الاسباط-Jerusalem_Lions_gate_BW_1

باب الاسباط

باب الاسباط

باب الاسباط الموجود في المنطقة الشرقية من سور البلدة القديمة

باب الاسباط في عام 1860

باب الاسباط في عام 1860

 7 – باب الرحمة او الذهبي

وسمى هذا الباب لدى الأجانب بالباب الذهبيلبهائه ورونقه ويقع على بعد 200 م جنوبي باب الأسباطفي الحائط الشرفي للسور ويعود هذا الباب إلى العصر الأموي، وهو باب مزدوج تعلوه قوسان ويؤدي إلى باحة مسقوفة بعقود ترتكز على أقواس قائمة فوق أعمدة كورنثينة ضخمة، وقد أغلق العثمانيونهذا الباب بسبب خرافة سرت بين الناس آنذاك، مألها أن الفرنجة سيعودون ويحتلون مدينة القدسعن طريق هذا الباب، وهو من أجمل أبواب المدينة، ويؤدي مباشرة إلى داخل المسجد الأقصى

الباب الذهبي-Golden_Gate_Jerusalem_2009

الباب الذهبي او الرحمة

باب الرحمة الموجود في الجهة الشرقية من السور في عام 1860

باب الرحمة الموجود في الجهة الشرقية من السور في عام 1860

باب الرحمة-Jerusalem_Goldenes_Tor_um_1900

باب الرحمة- 1900

 8 – باب المغاربة

باب المغاربة هو أحد بوابات القدس. سمي بباب المغاربة نظرا لأن القادمين من المغرب الإسلامي كانوا يعبرون منه لزيارة المسجد الأقصى. وقد عرف هذا الباب أيضاً باسم باب حارة المغاربة، وباب البراق، وباب النبي.هذا وقد أعيد البناء الحالي لهذا الباب في الفترة المملوكية، في عهد سلطان مصر الملك الناصر محمد بن قلاوونفي سنة 713 هجرية/ 1313 ميلادية

Al_magharba_outsideباب المغاربة

باب المغاربة

باب_المغاربة

باب_المغاربة

 9 – باب السلسلة

باب السلسلة أحد أبواب المسجد الأقصىداخل أسوار البلدة القديمة لمدينة القدس. يقع في الرواق الغربي للمسجد في الحي الإسلامي، بين المدرسة الأشرفية شمالا، والمدرسة التكنزية جنوبا، كما يشرف على شارع يضم العديد من المدارس الإسلامية في القدس هو طريق باب السلسلة. جُدد بناء باب السلسلة في الفترة الأيوبيةعام 1200. وله مدخلان: الأول شمالي يسمى باب السكينة، وهو مقفل ولا ينفتح إلا للضرورة، والثاني جنوبي يسمى باب السلسلة، وهو مفتوح. وكلا البابين له مدخل مستطيل بارتفاع 4.5م، إذ يعتبر أحد أكثر أبواب الأقصى ارتفاعا، وتوجد بالباب المفتوح فتحة مدخل صغيرة تكفي لدخول شخص واحد عند إغلاقه.

سبيل وباب السلسلة في البلدة القديمة.

سبيل وباب السلسلة في البلدة القديمة.

باب السلسلة

باب السلسلة

باب_السلسلة

باب_السلسلة

 10 – باب القطانين

اب_القطانين

اب_القطانين

 11 – باب الحديد

باب_الحديد

باب_الحديد

 12 – باب المجلس

 13 – باب الغوانمة 

أحد أبواب الحرم القدسي الشريف الذي يحوي المسجد الأقصى وقبة الصخرة. يقع في الجهة الشمالية الغربية منه، تعرض لإعتداءات إسرائلية كثيرة منها حرقه في عام 1998 وآخرها تشويهه بالدهان الأزرق من قبل مجهولين. أنشأه الوليد بن عبد الملك

باب_الغوانمة

باب_الغوانمة

 14 – باب العتم

باب العتم هو أحد ابواب المسجد الأقصىبمدينة القدس بفلسطين – وهو يقع على السور الشمالى للمسجد وهو اخر الأبواب الثلاثة على السور الشمالى من جهة الغرب – ويقع تقريبا في وسط السور الشمالى. جدد في الفترة الايوبية في عهد الملك المعظم عيسىعام 610 هـ / 1213 م. مدخله مستطيل – وارتفاعه 4 م

باب العتم او-باب_الملك_فيصل

باب العتم او-باب_الملك_فيصل

 15 – باب حطة

من أقدم أبواب المسجد الأقصىالمبارك, يقع على سوره الشمالي بين بابي الأسباطوفيصل، جدد في الفترة الأيوبية زمن السلطان الملك المعظم شرف الدين عيسىعام 617هـ -1220م، ولا يعرف أول من بناه، وإن كان بعض العلماء قد قال إنه كان موجوداً قبل دخول بني إسرائيلإلى الأرض المقدسة، للآية الكريمة (وادخلوا الباب سجداً وقولوا حطة)، غير أنه لا يوجد دليل على أنه الباب المذكور في الآية. هذا الباب بسيط البناء، محكم الصنعة، مدخله مستطيل، وتعلوه مجموعة من العلاقات الحجرية، كانت فيما مضى تستخدم لتعليق القناديل

باب_حطة

باب_حطة

من ويكبيديا

خريطة ابواب مدينة القدس القديمة

خريطة ابواب مدينة القدس القديمة

Advertisements