اديرة وادي النطرون

وادي النطرون مدينة مصريةتتبع محافظة البحيرة. تقع على الأطراف الشمالية الشرقية للصحراء الغربية المصرية،وذلك في منتصف الطريق الصحراوي الرابط بين القاهرة والإسكندريةتقريباً؛ ومواجهة لمدينة السادات. كان لوادي النطرون مكانة كبيرة في العصر الفرعوني لاستخراج ملح النطرون منها المستخدم في تحنيط الموتى، كذلك اكتسبت صفة التقديس في المسيحية لمرور العائلة المقدسة بها. وقد عرفت المنطقة بعدة أسماء أشهرها: حقل الملح وشيهيت والإسقيط كان أول تجمع رهباني مسيحي على أرض وادي النطرون يعود للقرن الرابع الميلاديعلى يد مقار الكبيرالذي أنشأ دير الأنبا مقار،وهو دير عامر حتى الآن بجانب ثلاثة أديرة أخرى، وهي: دير الأنبا بيشوي ودير البراموس ودير السريان. وكانت المنطقة تحوي حوالي 700 دير في النصف الثاني من القرن الرابع الميلادي. لذلك تُعد المنطقة من أهم المناطق المكرّمة بالنسبة لأتباع الكنيسة القبطية الأرثوذكسية

 418px-Wadi_El-Natrun_Markaz وادي-النطرون

دير الأنبا بيشوي

هو أكبر الأديرة العامرة الأربعة، ويُنسب هذا الدير إلى الأنبا بيشويالذي كان تلميذاً للأنبا مقار الكبير،وقام بإنشائه بقيادته لمجموعة من الرهبان أواخر القرن الرابع الميلاديوتبلغ مساحته نحو فدانين، ويضم خمسة كنائس، أكبرها “كنيسة الأنبا بيشوي”؛ وهو أكبر كنائس وادي النطرون، بجانب مبنى للضيافة وحديقة واسعة ومكتبة والمائدة الأثرية وبئر الشهداء، بجانب العديد من القلالي التي يقطن بها الرهبان

دير بيشوي-Monastery_of_Saint_Pishoy_12 الطافوس (المدفن) الخاص بدفن رهبان دير الأنبا بيشوي.-Bischoy_Kloster_BW_11Monasteries-بيشوي of-Wadi-Natrun

دير العذراء – السريان

هو أصغر الأديرة بمنطقة وادي النطرون على الإطلاق؛ إذ تبلغ مساحته الأثرية حوالي فداناً واحداً و13 قيراطاً. ويقع ما بين دير الأنبا مقار ودير البراموس، وقد أسس على يد رهبان سوريونفي القرن السادس الميلاديويحتوي الدير على أربع كنائس وحصن وقصراً للضيافة بجانب قلالي الرهبان والمائدة كباقي الأديرة بالمنطقةويشتهر الدير بوجود القلاية الأصلية التي كان يعتكف بها الأنبا بيشوي

فريسك يصور العذراء مريم وبعض الأنبياء مع الملاك جبريل في بدير السريان.-Coptic_Frescos_from_the_Wadi_Natrun_monasteryدير السريان-Deir_as_Suriani

دير العذراء – البراموس

يُنسب هذا الدير إلى السيدة العذراء مريم ومكسيموس ودوماديوس الرومانيين؛ فمعنى كلمة البراموس “الذي للروم”.، وقد أُسس في القرن السادس الميلادي. ويقع الدير على مساحة 880 فدانفي أقصى شمال وادى النطرون ويبعد عن استراحة “الرست هاوس” على طريق القاهرة   الإسكندرية الصحراويحوالى 12 كم. ويضم الدير خمسة كنائس أثرية ومكتبة تحتوي على مئات المخطوطات بلغاتٍ شتّى، بجانب الحصن وقصر الضيافة ومخبز وبعض المخازن

دير الأنبا مقار

دير القديس أنبا مقار الكبير ويُعرف مُختصراً باسم دير الأنبا مقار ودير أبو مقار، هو دير قبطي أرثوذكسي،وأحد الأديرةالعامرة الأربعة بصحراء وادي النطرون غرب دلتا النيل شمال  مصر،فالدير يقع في مواجهة المدخل الجنوبي الغربي لمدينة السادات  وعلى حافة منخفض وادي النطرون. ُنسب هذا الدير إلى الأنبا مقار الكبير، وهو تلميذ للأنبا أنطونيوس الكبيرمؤسس الرهبانية المسيحية، وعلى ذلك ترهب مقار الكبير واعتكف بصحراء وادي النطرون،وقد بدأ بإنشاء صومعته في الثلث الأخير من القرن الرابع الميلادي على الأرجحتبلغ مساحة الدير الإجمالية حوالي 11.34 كم2،ويحتوي الدير على سبع كنائس، ثلاثة منها داخل الدير وأربعة أعلى حصن الدير. هناك أيضاً مساكن للرهبان المعروفة بالقلالي، وكذلك توجد مطبعة ومكتبة تضم مخطوطات نادرة، وهناك مساكن للعاملين بالدير من غير الرهبان
لافتة رخامية على بوابة دير الأنبا مقار مكتوب عليها إن الدير في برية شيهيت، أي صحراء وادي النطرون. Monastery_of_Saint_Macarius_the_Great-2-Monastery_of_Saint_Macarius_the_Great-8-Monastery_of_Saint_Macarius_the_Great-13-Monastery_of_Saint_Macarius_the_Great-16-Cave_of_Saint_Macarius_the_Great-Macarius_Kloster_BW_6-Macarius_Kloster_BW_7قبو   في دير الأنبا مقار.-Macarius_Kloster_BW_13Monastery_of_Saint_Macarius_the_Great-1-Macarius_Kloster_BW_11

Advertisements